عاصفة ثلجية كثيفة تضرب أجزاء من ألمانيا

عاصفة ثلجية كثيفة تضرب أجزاء من ألمانيا
عاصفة ثلجية كثيفة تضرب أجزاء من ألمانيا

تسبب تساقط الثلوج الكثيفة ووصول درجات الحرارة إلى حد التجمد في حدوث فوضى في بعض مناطق ألمانيا، تزامنا مع تعرض دول أوروبية أخرى لظروف مشابهة.

وتضرب العاصفة دارسيالثلجية عددا من الدول الأوروبية التي تشمل هولندا وألمانيا وبلجيكا وبريطانيا.

وذكرت إذاعة صوت ألمانيا دويتشه فيله، مشيرة إلى أن العاصفة الثلجية التي تضرب البلاد تسببت في حدوث حالة من الفوضى شملت اضطرابات في حركة النقل.

وأشارت إلى أن عاصفة من الثلوج ضربت ألمانيا، صاحبتها رياح وانخفاض شديد في درجات الحرارة“. وتابعت: “أدى ذلك إلى تعطل شبه كامل في حركة القطارات بعدة مدن وولايات في أماكن مختلفة من البلاد من بينها العاصمة برلين“.

ونشرت دويتشه فيلهمقطع فيديو يرصد آثار العاصفة الثلجية التي نتج عنها تكون ثلوج بسمك يتجاوز 30 سنتيمترا وأدى إلى عدم قدرة البعض على التعرف على سياراتهم.

وعلى رغم الأضرار التي تعرضت لها بعض المناطق وتوقف حركة المواصلات في بعضها، إلا أن تساقط الثلوج جذب الكثير من عشاق التزلج على الجليد للاستمتاع بطقس الشتاء.

وقالت وكالة الأنباء الفرنسية أ ف ب، في تقرير سابق، إن عاصفة دارسيالثلجية هي الأولى منذ عشر سنوات التي تضرب هولندا، مشيرة إلى أنها تسبب في تعطيل حركة السكك الحديد والطرق فيما كانت موجة باردة تجتاح شمال أوروبا.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *