وفقًا لتقرير شبكة بلومبيرغ الإخبارية، قامت خرائط غوغل وويز بتعطيل تحديثات حركة المرور المباشرة في إسرائيل وقطاع غزة بناءً على طلب الجيش الإسرائيلي. يأتي هذا الإجراء استعدادًا للاقتحام البري المحتمل لقطاع غزة، وذلك بهدف ضمان سلامة المجتمعات المحلية وعدم كشف تفاصيل حركة القوات أو تجمعات الحشود.

وفقًا لتقرير شبكة بلومبيرغ، قامت خدمات خرائط غوغل وويز بتعطيل تحديثات حركة المرور في إسرائيل وقطاع غزة، وذلك بناءً على طلب الجيش الإسرائيلي. يأتي هذا القرار استعدادًا للاقتحام البري المحتمل لقطاع غزة، بهدف ضمان سلامة المجتمعات المحلية ومنع كشف أي تفاصيل حول حركة القوات أو تجمعات الحشود.

تم تعطيل تحديثات حركة المرور المباشرة في إسرائيل وقطاع غزة بناءً على طلب الجيش الإسرائيلي، وذلك لضمان سلامة المجتمعات المحلية ومنع كشف تفاصيل حركة القوات وتجمعات الحشود. على الرغم من ذلك، ما زال بإمكان المستخدمين في المنطقة استخدام التطبيقات للتوجيه، ولكن بدون تفاصيل حول الاختناقات المرورية. تم أيضًا تعطيل ميزات حركة المرور الحية في إسرائيل من قبل أبل. في الماضي، تم تعطيل حركة المرور الحية في أوكرانيا من قبل غوغل لحماية المواطنين خلال الصراع مع روسيا.

على الرغم من ذلك، لا يزال هناك القدرة على استخدام هذه التطبيقات في المنطقة لتوجيه المستخدمين وتقديم توقيت تقديري للوصول بناءً على الظروف الجوية والطرق المتاحة. ومع ذلك، لن تتم توفير تفاصيل حول التكدسات المرورية وحركة القوات وتجمعات الحشود، حيث تم تعطيل القدرة على الكشف عن هذه المعلومات لحماية سلامة المجتمعات المحلية. وتستخدم التقنية جمع البيانات الموقعية لإظهار وجود تأخيرات في حركة المرور.

تظهر رسالة لمستخدمي تطبيق Waze في إسرائيل وغزة تفيد بأنه بسبب الوضع الأمني، لن يتم عرض حركة السائقين أو الاختناقات المرورية أو التنبيهات الأخرى.

وفقًا للتقرير، يبدو أن تطبيق خرائط Waze لا يزال يعمل بكامل طاقته في بعض مناطق إسرائيل، مثل تل أبيب. ومع ذلك، تم تعطيل بيانات حركة المرور الحية في خرائط Google في جميع أنحاء البلاد.

ومع ذلك، سيظل بإمكان مستخدمي خرائط غوغل وويز في المنطقة استخدام تلك التطبيقات للتوجيه واستلام توقيت الوصول المقدر بناءً على الأحوال الأرضية، مع حذف التفاصيل حول اختناقات حركة المرور في الخرائط.

وفقًا لتقارير وسائل الإعلام الإسرائيلية، قامت أبل أيضًا بتعطيل ميزات حركة المرور الحية المباشرة. وفي العام الماضي، قررت Google تعطيل حركة المرور الحية في أوكرانيا كإجراء وقائي لحماية المواطنين خلال الصراع مع روسيا. في بداية حرب أوكرانيا، كان المدنيون يستخدمون خرائط Google لمراقبة تحركات القوات الروسية قبل بضع ساعات من إعلانها من قبل الرئيس فلاديمير بوتين.