توفي الفنان المصري أشرف عبد الغفور، الأحد، إثر حادث تصادم في مدينة الشيخ زايد بمصر، عن عمر يناهز 81 عاما. حيث تلقت الأجهزة الأمنية بلاغاً يفيد بإصابة أشرف عبد الغفور وزوجته، في حادث تصادم أمام "ماونتن فيو" على طريق القاهرة الإسكندرية الصحراوي، ثم فارقا الحياة بالمستشفى.

نعت نقابة المهن التمثيلية وفاة الفنان أشرف عبد الغفور، خلال بيان نشرته عبر حسابها على منصة "فيسبوك"، جاء فيه: "تنعي نقابة المهن التمثيلية ببالغ الحزن والأسى؛ وفاة القديرة توفي اليوم الأحد، الفنان أشرف عبد الغفور، نقيب المهن التمثيلية الأسبق.

وأضاف البيان: "تتقدم نقابة المهن التمثيلية برئاسة الدكتور أشرف زكي بخالص العزاء لأسرة الفقيد، داعية الله عز وجل أن يتغمده بواسع رحمته، ويلهم أهله الصبر والسلوان، ويلهمهم الصبر والسلوان". إنا لله وإنا إليه راجعون."

من هو أشرف عبد الغفور؟

فنان مصري من جيل الستينات، والد الفنانة ريهام عبد الغفور، بدأ رحلته الفنية من المسرح عام 1962 من خلال مسرحية «جالفدان هانم»، وآخر أعماله المسرحية هو دور «جلوستر» في مسرحية « الملك لير» عام 2008 أمام يحيى الفخراني مستوحى من رواية الكاتب العالمي شكسبير.

كما قام ببطولة عدد من الأفلام منها: "الشيطان"، "رجال في الفخ"، "بلا رحمة"، "نداء للحياة"، "صوت الحب"، "شوارع خلفية"، "لا شيء يهم"، وغيرها. وشارك الراحل في العديد من المسلسلات الدرامية الناجحة منها: القاهرة والناس، دعاء الماضي، حسابي مع الأيام، أرواح معذبة، زهرة الجبل، فارس بلا جواد، حضرة المتهم أبي، ياتربي في عزو، الشيخ. حمام العرب، رشيد، بنت القبائل، لحم غزال، السير، حي السيدة زينب، وآخر ما عرض له على الشاشات هو مسلسل “السر”.

كما يشتهر أشرف عبد الغفور بأدواره التاريخية والدينية من خلال الأعمال الدرامية التليفزيونية، ومنها أدواره في مسلسل "محمد رسول الله" و"الإمام مالك"، وتمثيله شخصية سعيد بن جبير في مسلسل "" عظماء التاريخ"، وشخصية الخليفة العباسي موسى الهادي في مسلسل "هارون الرشيد". ودور سلطان العلماء العز بن عبد السلام في مسلسل "أئمة الهدى"، بالإضافة إلى مشاركته في عروض أوبريت "الليالي المحمدية" وحلقات برنامج " وأسماء الله الحسنى "، وغيرها الكثير.