النهار سياسة – أي مواجهة بين الناتو وروسيا ستؤدي إلى حرب عالمية ثالثة

عبد الرحمن هشام
أخبار دوليةأخبار عربيةسياسة
عبد الرحمن هشام13 مارس 2022آخر تحديث : منذ 4 أشهر
النهار سياسة – أي مواجهة بين الناتو وروسيا ستؤدي إلى حرب عالمية ثالثة

أعلن الرئيس الأمريكي جو بايدن ، الجمعة ، أنه يعمل على تجنب أي مواجهة “مباشرة” بين الناتو وروسيا ، لأن ذلك سيؤدي إلى “اندلاع حرب عالمية ثالثة”.

وقال خلال كلمة بالفيديو كشف فيه قطع العلاقات التجارية بين موسكو وواشنطن ، إن إدارته “لن تخوض حربا ضد روسيا في أوكرانيا”.

وحذر بايدن من أن روسيا “ستدفع ثمنا باهظا إذا استخدمت أسلحة كيماوية” في أوكرانيا.

في هذا السياق ، أوضح بايدن أن الولايات المتحدة ستلغي وضع “العلاقات التجارية الطبيعية الدائمة” ، ردًا على تدخل موسكو العسكري في أوكرانيا.

وأشار إلى أن قرار قطع العلاقات التجارية مع روسيا جاء بالتنسيق مع حلفاء الولايات المتحدة ، مشيرا إلى أن هذا القرار من شأنه أن “يزيد الضغط على الاقتصاد الروسي المنهار”.

وتابع: “قررت الولايات المتحدة وحلفاؤها استبعاد روسيا من نظام التبادل التجاري المطبق في التجارة العالمية ، مما يمهد الطريق لفرض رسوم عقابية ردًا على العملية العسكرية في أوكرانيا”.

وتابع: “نتخذ أيضًا إجراءات إضافية لحظر قطاعات رئيسية في الاقتصاد الروسي ، خاصة المنتجات البحرية والفودكا والأحجار الكريمة”.

يشار إلى أن واشنطن حريصة على إمداد كييف بالسلاح ، فيما ترفض نشر أي من جنودها هناك خوفًا من أي صراع مباشر مع موسكو.

بالأمس ، وافق مجلس الشيوخ الأمريكي على ميزانية الحكومة الفيدرالية الجديدة ، بما في ذلك تخصيص 13.6 مليار دولار لتمويل أزمة أوكرانيا ، ومساعدة كييف في مواجهة الهجوم الروسي.

وبحسب القرار فإن الأموال ستخصص لتزويد كييف بالأسلحة والذخيرة ، مع تخصيص نصف المبلغ للجيش الأمريكي لتمويل انتشار القوات في المنطقة ، بحسب صحيفة “نيويورك تايمز” الأمريكية. .

سيسمح التمويل الأمريكي أيضًا لكييف بحماية شبكة الكهرباء في البلاد ، ومواجهة الهجمات الإلكترونية والحصول على أسلحة دفاعية.

تشمل حزمة الدعم المالي أيضًا 2.6 مليار دولار من المساعدات الإنسانية ، وأكثر من 1 مليار دولار لدعم اللاجئين الأوكرانيين الفارين من بلادهم بسبب الحرب.

زودت واشنطن الجيش الأوكراني بقاذفات صواريخ جافلين المضادة للدبابات وقاذفات صواريخ ستينغر المضادة للطائرات.

في 24 فبراير ، شنت روسيا عملية عسكرية في أوكرانيا ، أعقبتها ردود فعل دولية غاضبة وفرض عقوبات اقتصادية ومالية “صارمة” على موسكو.

المصدر: www.aa.com.tr

رابط مختصر