انطلاق اجتماع وزراء خارجية دول جوار ليبيا بالعاصمة الجزائرية

نارمين محمدوك
سياسة
انطلاق اجتماع وزراء خارجية دول جوار ليبيا بالعاصمة الجزائرية
000 9LW6CQ - موقع النهار نيوز الاخباري

نشرت في: 30/08/2021 – 19:35

بدأ الإثنين في العاصمة الجزائرية اجتماع وزاري لدول جوار ليبيا “من أجل حلحلة الأزمة” في هذا البلد يحضره المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى ليبيا يان كوبيش والذي دعا إلى الإسراع في تحضير “الإطار القانوني” للانتخابات المقررة نهاية السنة. ويشارك في الاجتماع وزراء خارجية ليبيا وتونس ومصر والسودان والنيجر وتشاد والكونغو الديمقراطية، إلى جانب الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط ومفوض الاتحاد الأفريقي للشؤون السياسية والسلم والأمن بانكولي أديوي.

أعلنت وكالة الأنباء الجزائرية الإثنين عن بدء اجتماع وزاري لدول جوار ليبيا “من أجل حلحلة الأزمة” في هذا البلد، وتستضيف الجزائر الاجتماع بحضور المبعوث الخاص للأمين العام للأمم المتحدة إلى ليبيا يان كوبيش الذي دعا إلى الإسراع في تحضير “الإطار القانوني” للانتخابات المقررة نهاية السنة.

وأفاد يان كوبيش أن “الحكومة الليبية اتخذت الإجراءات اللازمة لإجراء انتخابات، لكننا بحاجة إلى إطار قانوني. النواب حاليا بصدد الانتهاء من قانون الانتخابات ولا يزال لدينا القليل من الوقت. دعوتهم إلى تحمل مسؤولياتهم وعدم إضاعة الوقت”.

وتابع: “لقد وضعت حكومة الوحدة الوطنية الميزانية اللازمة للانتخابات، لكن من المهم أن يكون هناك إطار قانوني في أسرع وقت ممكن”، مشيرا إلى أن مسار المصالحة في ليبيا “يقتضي مواصلة الجهد لاستكمال توحيد مؤسسات الدولة الليبية وتحقيق المصالحة ومواصلة العمل لسحب المرتزقة والقوات الاجنبية من كافة التراب الليبي”، كما نقلت وكالة الانباء الجزائرية.

وأوضح كوبيش أن “اللجنة العسكرية المشتركة التي تسمى 5 + 5، تنوي إطلاق خطة عمل لانسحاب هذه القوات تكون مرحلية وتدريجية وقابلة للتحقق منها، وذلك بالتشاور مع الشركاء الدوليين”، مؤكدا أن “على دول الجوار أن تنخرط في هذا المسار” كما جاء في تصريحه.

ولدى بدء الاجتماع، أكد وزير الخارجية الجزائري رمطان لعمامرة أن هذا اللقاء يأتي في إطار “المساعي الحثيثة التي ما انفكت بلداننا تبذلها للمساهمة في حلحلة الأزمة” في ليبيا التي تشهد بعض الانفراج السياسي بعد حالة الفوضى التي تلت سقوط نظام معمر القذافي في 2011.

ويشارك وزراء خارجية ليبيا وتونس ومصر والسودان والنيجر وتشاد والكونغو الديمقراطية بصفتها رئيسة الاتحاد الأفريقي، إلى جانب الأمين العام لجامعة الدول العربية أحمد أبو الغيط ومفوض الاتحاد الأفريقي للشؤون السياسية والسلم والأمن بانكولي أديوي.

وكان لعمامرة قد التقى مع وزيرة الخارجية الليبية نجلاء المنقوش التي ذكرت أن جدول أعمال الاجتماع يتضمن “ملفات الأمن القومي المشترك لدول النطاق والحدود، وملفات الهجرة غير الشرعية والانتخابات المزمع انعقادها في ليبيا والمصالحة الوطنية وكذلك موضوع دعم مبادرة استقرار ليبيا”، بحسب ما نقل موقع الإذاعة الجزائرية الحكومية.

فرانس24/ أ ف ب

الخبر نقلا عن www.france24.com

رابط مصدر الخبر

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة