توقعات لتحسن أداء الاقتصاد الروسي

salah
سياسةمال وأعمال
توقعات لتحسن أداء الاقتصاد الروسي

قال الصندوق، في تقرير حول تأثير أزمة كورونا على الاقتصاد الروسي، إن الناتج المحلي الإجمالي لروسيا من المتوقع أن يتراجع خلال العام الجاري بنسبة 4%، بعدما كان يتوقع في وقت سابق تراجعا بنسبة 4.1% .
وتوقع الصندوق أن ينمو الاقتصاد الروسي العام القادم بنسبة 2.5%، فيما كان قد توقع سابقا أن يحقق نموا بنسبة 2.8%.
وأضاف أن “تعافي الاقتصاد الروسي، الذي بدأ في الصيف، مهدد الآن بسبب زيادة معدلات الإصابة بكورونا واستئناف القيود (على الأنشطة الاقتصادية)، لكن هذه العوامل ستؤثر على الاقتصاد أقل مما كان الوضع في الربيع”.
وأشار إلى أن “مسألة تشديد القيود تؤثر على آفاق الانتعاش، كذلك تؤثر على ذلك التوترات الجيوسياسية”، لكن الأنباء الإيجابية حول تطوير لقاحات ضد كورونا ستحسن من آفاق الاقتصاد الروسي”.
ومن جهة اخرى قال الأمين العام للجمعية التنمية الخارجية الصينية “CODA”، إنه على الرغم من أن الوباء يؤثر على التعاون بين روسيا والصين، إلا أن التجارة بين البلدين ستظهر نموا كبيرا، لا سيما في النصف الثاني من العام الجاري، وبحسب توقعات الجمعية فإن التجارة الثنائية ستتجاوز 100 مليار دولار بحلول نهاية 2020.
وأشار أن الطلب المحلي في الصين في تزايد مستمر وأن روسيا تعزز الصادرات إلى البلاد، مشيرا إلى أن روسيا تصنع منتجات صديقة للبيئة غير معدلة وراثيًا.
وقال سفير الصين الجديد في روسيا “Zhang Hanhui”، إن بكين تعتبر موسكو شريكا موثوقا به وتفتح أسواقها أكثر فأكثر أمام البضائع الروسية.
وأوضح الدبلوماسي، أن الصين بحاجة إلى موردين جدد، في ظل ضلوعها في حرب تجارية مع واشنطن، وأنها تعتبر روسيا بديلا جيدا.
وكانت موسكو وبكين قد أعلنتا، في عام 2019، أنهما أزالتا جميع الحواجز التي يمكن أن تعرقل تعاونهما سريع التطور، لمضاعفة حجم التجارة الثنائية إلى 200 مليار دولار بحلول عام 2024.

رابط مختصر

اترك تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *


شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.