سياسية – مع انتهاء عهد الإسلام السياسي في تونس.. حركة النهضة “تتشظى”

علوش الحسام
سياسة
سياسية – مع انتهاء عهد الإسلام السياسي في تونس.. حركة النهضة “تتشظى”

النهار نيوز الاخباري:

1 1461905 - موقع النهار نيوز الاخباري

وكان الغنوشي قد جمد عضو المكتب التنفيذي لحركة النهضة في انتظار عرضه على لجنة النظام الداخلي عماد الحمامي بعد انتقادات وجهها له وحمله فيها مسؤولية الأزمة التي بلغتها تونس وإعلانه عن دعمه للمسار الذي انتهجه رئيس الجمهورية قيس سعيد.

ويعتبر مراقبون أن التنظيم الإخواني في تونس يقمع الأصوات المختلفة داخله بشتى الطرق وأن التطورات السياسية الأخيرة كشفت عن حجم الدكتاتورية داخل هذه التنظيمات الإسلامية، رغم محاولتها لسنوات ترويج خطاب معتدل وإيهام الشعب بإحداث مراجعات داخلها وتبني مقاربات ديمقراطية.

ويرى الباحث في دراسات الإسلام السياسي عبيد الخليفي أن مستقبل الإسلام السياسي مرتبط بسلوك زعيمه راشد الغنوشي الذي سلك سياسة الهروب إلى الأمام عبر آليتي الحل والتجميد، فهو بحله للمكتب التنفيذي يريد إعادة صياغة مستقبل الحركة بتهدئة الأصوات الغاضبة وخلق ترضيات جديدة تخضع لإرادته ولا تطالب برحيله من على رأس الحركة، أما التجميد فهو آلية عقابية تلجم وتقصي من يخالف توجهات رئيس الحركة.

وأضاف الخليفي في تصريحات لموقع “سكاي نيوز عربية” أن الحل والتجميد هما سياسة التمويه والتطهير التي يمارسها…

كانت هذة كل التفاصيل الوارده في المقال : سياسية – مع انتهاء عهد الإسلام السياسي في تونس.. حركة النهضة “تتشظى” نرجوا بأن نكون قد وفقنا بإعطائك المعلومة كاملة ومفيدة .

ونريد أن نؤكد بأن تفاصيل الخبر قد تم نشرها في موقع www.skynewsarabia.com وقد قام محرر الخبر في موقع النهار الأخباري بالتاكد منه وتم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي

رابط مصدر الخبر

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة