مستعدون لدعم المبعوث الأممي لاستئناف العملية السياسية

نارمين محمدوك
سياسة
مستعدون لدعم المبعوث الأممي لاستئناف العملية السياسية

واس – نيويورك:

جددت الحكومة اليمنية استعدادها لتقديم كل الدعم للمبعوث الأممي إلى اليمن هانس غرندبرج، بهدف استئناف العملية السياسية والتوصل إلى حل سياسي شامل ينهي الانقلاب والحرب التي أشعلتها ميليشيات الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران.

جاء ذلك في بيان ألقاه مندوب اليمن الدائم لدى الأمم المتحدة عبدالله السعدي، أمس، أمام مجلس الأمن في جلسته المفتوحة حول الوضع في بلاده، داعياً فيه إلى مواصلة الجهود المبذولة خلال الفترة السابقة والبناء عليها وليس خلق مسارات وأفكار جديدة تطيل من معاناة الشعب اليمني.

وشدد السفير السعدي، في البيان الذي، بثّته وكالة الأنباء اليمنية الرسمية» سبأ» على أهمية اضطلاع المجتمع الدولي ومجلس الأمن الموقر بمسؤولياته، والقيام بدوره لممارسة الضغط على الميليشيات الحوثية الإرهابية للجنوح للسلام وإيقاف التصعيد وقتل اليمنيين، لافتا الانتباه إلى أن عدم اتخاذ إجراءات حازمة قد شجع تلك الميليشيات على الاستمرار في حربها ورفضها لمبادرات السلام والانخراط مع جهود المجتمع الدولي.

وأعرب السعدي عن تطلع اليمن في أن يثمر الجهد الإقليمي والدولي في الوصول إلى حل سياسي في البلاد يتمخض عنه نتائج إيجابية تحقق تطلعات الشعب اليمني في الاستقرار والأمن والتنمية ورفع المعاناة الإنسانية التي يكتوي بنارها منذ انقلاب ميليشيات الحوثي في عام 2014، وتجاوز التحديات الراهنة التي فرضها ذلك الانقلاب والانتقال نحو معالجة الآثار الاقتصادية والإنسانية وإعادة الإعمار.

الخبر نقلا عن www.al-jazirah.com

رابط مصدر الخبر

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة