هاكيندي هيشيليما “راعي الماشية” الذي أصبح رئيساً لزامبيا

uull uull
أخبار دوليةسياسة
هاكيندي هيشيليما “راعي الماشية” الذي أصبح رئيساً لزامبيا

حالف هاكيندي هيشيليما الحظ في المرة السادسة، وأصبح أخيرا رئيسا لزامبيا بعد خمس محاولات فاشلة. وهزم هيشيليما منافسه الرئيسي، الرئيس المنتهية ولايته إدغار لونغو، بأكثر من مليون صوت.

وصف هيشيليما، 59 عاما، نفسه بأنه “راعي ماشية” عادي، كان يرعى ماشية أسرته في شبابه قبل أن يصبح أحد أغنى رجال زامبيا.

ويشار إلى الرئيس المنتخب وزعيم الحزب المتحد للتنمية الوطنية على نطاق واسع باسم “ايتش ايتش”. ولد في بيئة متواضعة قبل أن يتمكن من الحصول على منحة دراسية في جامعة زامبيا، وتخرج لاحقا بدرجة ماجستير في إدارة الأعمال من جامعة برمنغهام في المملكة المتحدة.

واستمر في جني ثروة في مجالات التمويل والممتلكات وتربية المواشي والرعاية الصحية والسياحة.

المصدرBBC NEWS عربي
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة