وزير الخارجية السعودي : إيران تريد التفاعل مع العالم

عبد الرحمن هشام
سياسة
وزير الخارجية السعودي : إيران تريد التفاعل مع العالم

علقت المملكة العربية السعودية لأول مرة رسميا، على انتخاب إبراهيم رئيسي رئيسا جديدا لإيران، وتأثير ذلك على العلاقات المستقبلية بين البلدين.

ووفقاً “رويترز”، قال الأمير فيصل بن فرحان وزير الخارجية السعودي في مؤتمر صحفي مع نظيره النمساوي، اليوم الثلاثاء، إن “السياسة الخارجية في إيران، من منظورنا، يديرها الزعيم الأعلى على أي حال”.

وتابع  أن “السعودية تبني تعاملاتها ونهجها مع إيران على أساس الوقائع على الأرض”.

وأشار إلى أن “ذلك سيكون مصدر الحكم على الحكومة الجديدة بصرف النظر عن من يتولى المنصب”.

وأوضح أنه “منزعج للغاية” عن الملف النووي الإيراني، من عدم رد إيران حتى الآن على أسئلة بخصوص برنامجها النووي، في إشارة على ما يبدو إلى سعي الوكالة الدولية للطاقة الذرية للحصول على تفسيرات بشأن نشاط يورانيوم في مواقع نووية إيرانية.

وفي وقت سابق أعلن كان الرئيس الإيراني المنتخب إبراهيم رئيسي ، أنه لا مانع لدى طهران من فتح سفارة للمملكة في إيران والعكس.

وأردفقائلا: “إيران تريد التفاعل مع العالم… أولوية حكومتي ستكون تحسين العلاقات مع جيراننا في المنطقة”.

والجدير الذكر أن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان قد صرح، في أبريل/ نيسان، بأن الرياض تريد علاقات طيبة مع طهران، في نهج أكثر تصالحا مع سعيه لإحداث توازن بين العداء القائم منذ فترة طويلة والاعتبارات الاقتصادية، وتجاوز الخلافات مع واشنطن بشأن كيفية معالجة السلوك الإيراني في المنطقة.

السعودية , إيران , إبراهيم رئيسي , محمد بن سلمان

المصدر : سبوتنيك

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة