النهار لبناني – وكان ميقاتي يطلع عون على اهداف زيارته لقطر.. وعرض مع غريوت التحرك الفرنسي الخليجي لدعم لبنان

هبة علي
لبنان
هبة علي24 مارس 2022آخر تحديث : منذ 3 أشهر
النهار لبناني – وكان ميقاتي يطلع عون على اهداف زيارته لقطر.. وعرض مع غريوت التحرك الفرنسي الخليجي لدعم لبنان

عرض رئيس الجمهورية العماد ميشال عون ورئيس مجلس الوزراء نجيب ميقاتي ، خلال استقباله صباح اليوم في قصر بعبدا ، الأوضاع العامة في البلاد في ظل التطورات الأخيرة ، ومداولات مجلس الوزراء في الأمور التي يتم تناولها في الحياة. واجتماعيا.

واطلع الرئيس ميقاتي الرئيس على اهداف زيارته لدولة قطر. وناقشا نتائج زيارة الرئيس عون للفاتيكان والاجتماعات التي عقدها مع البابا فرنسيس ووزير خارجية الفاتيكان الكاردينال بيترو بارولين ووزير الخارجية المونسنيور بول ريتشارد غالاغر.

كما أطلعه على نتائج لقائه بالرئيس الإيطالي سيرجيو ماتاريلا. عقد غريو والرئيس عون لقاءات دبلوماسية ، استهلها باستقبال السفيرة الفرنسية آن غرو التي أجرى معها جولة أفق تناولت العلاقات اللبنانية الفرنسية وسبل تطويرها في كافة المجالات ، إضافة إلى الإقليمية والدولية. التطورات وخاصة الوضع في أوكرانيا وردود الفعل الدولية عليه.

وتناول البحث أيضا التحرك الفرنسي الخليجي لدعم لبنان اجتماعيا وإنسانيا ، إضافة إلى مسار المفاوضات بين لبنان وصندوق النقد الدولي وأهمية الموافقة على خطة الإنعاش المالي بأسرع ما يمكن.

استقبل رئيس العبارة عون السفير الاسباني خوسيه ماريا فيري في زيارة وداع بمناسبة انتهاء بعثاته الدبلوماسية في لبنان.

وشكر الرئيس عون السفير الاسباني على الجهود التي يبذلها لتعزيز العلاقات اللبنانية الاسبانية ، متمنيا له التوفيق في مهامه الجديدة. نادي الشرق لحوار الحضارات استقبل رئيس الجمهورية عون وفدا من نادي الشرق لحوار الحضارات برئاسة فولا التنوري عبود ، شاكرا رئيس الجمهورية على التهنئة التي وجهها لرئيس النادي الفخري ، المطران يوحنا درويش ، بمناسبة الاحتفال الفخري الذي أقامه النادي له قبل أيام.

وتحدث نائب الرئيس والعضو المؤسس إيلي الصيرغني عن عمل وأنشطة النادي في كافة المجالات.

وألقى عضو مجلس الأمناء المحامي عبد اللطيف سنو قصيدة ركز فيها على دور الرئيس عون في محاربة الفساد في لبنان.

وأشار الشيخ البروفيسور مخلص الجدّة إلى أهمية ما قام به الرئيس عون في مجال تحقيق الاستقرار والسلام في لبنان.

ورد الرئيس عون مرحباً بالوفد ، مشيداً بنشاطات النادي ، لا سيما في مجال تعزيز الروابط الثقافية بين المجتمع اللبناني والمجتمعات الأخرى ، مؤكداً أن “الحوار هو السبيل الوحيد لحل النزاعات وتعزيز التفاهم والتفاهم داخل مجتمع واحد وبين المجتمعات المختلفة. . ”

وقال: “انطلاقا من أهمية الحوار تقدمت بمشروع إنشاء” أكاديمية إنسانية للقاء والحوار “في الأمم المتحدة ، والتي صوتت عليها بأغلبية 165 صوتا ، من أجل تحقيق السلام بين الشعوب.

وظهر ذلك قبل عامين في مواجهة إصراره على التحقيق في حسابات مصرف لبنان.

وختم الرئيس عون ، مشيرا إلى العرقلة “التي يواصل البعض ممارستها وعدم اتخاذ الإجراءات الكفيلة بوقف الانهيار المالي ، متحدثا عن “عدم موافقة كابيتال كونترول حتى الآن كمثال وليس حصرًا” ، مشددًا على أن “لبنان يجب أن ينهض من جديد”.

المصدر: www.lebanon24.com

رابط مختصر