النهار مصري – قصة خطاط أعطى المصحف كاملاً في لوحة للملك فاروق

عبد الرحمن هشام
مصر
عبد الرحمن هشام22 فبراير 2022آخر تحديث : منذ 4 أشهر
النهار مصري – قصة خطاط أعطى المصحف كاملاً في لوحة للملك فاروق

على هامش الملتقى السنوي الثاني للخط العربي والزخرفة بجامع الأزهر الذي يقام برعاية الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر الشريف وقف الفنان اسماعيل عبده. ومن بين هذه المخطوطات مخطوطة نادرة لفنان مصري كتب القرآن الكريم بيده في لوحة صغيرة أبهرت القلوب.

أوضح الفنان إسماعيل عبده أنه في عام 1948 م ، قدم محمد إبراهيم مؤسس مدرسة تحسين الخط بالإسكندرية وكبير الخطاطين في مصر هدية للملك فاروق الأول كانت تليق به في ذلك الوقت ، فقدم له هدية. أعظم هدية ، نسخة مخطوطة من مصحف كامل بخط يده ، استغرق تحضيرها ستة أشهر. أنهىها على ورقة صغيرة لا يتجاوز حجمها عشرات السنتيمترات.

وأكد أن المخطوطة بالعين المجردة تجد صعوبة كبيرة في فك رموز وضوح حروفها. على الرغم من أن هذه الكلمات واضحة ، إلا أنه من الصعب قراءة بقية اللوحة حتى باستخدام عدسة مكبرة.

وفي نهاية اللوحة يوثق الفنان موهبته بكتابة “بعناية الله وبحضور جلالة الملك فاروق الأول ملك مصر والسودان نجل الملك فؤاد الأول نجل الخديوي إسماعيل بن إبراهيم. الفاتح بن محمد علي الكبير رب الأسرة المالكة العليا ، كتب هذا القرآن الكريم للمرة الثالثة على هذا الوضع .. تولى الأستاذ محمد إبراهيم مؤمن مدير مدرسة تحسين الخط بالإسكندرية 6 أشهر كتابتها وتزيينها ، وقدمت عام 1367 هـ – 1948 م.

يهدف الملتقى إلى تنمية الوعي المجتمعي بأهمية نشر ثقافة إتقان الخط العربي ، وتشجيع الأجيال الشابة على تعلم الخط العربي وإتقانه ، بالإضافة إلى زيادة الوعي بأهمية اللغة العربية ومكانتها العالمية ، ورفع مستواها. الاهتمام بجماليات الخط العربي والزخارف.

هذه؛ ويأتي الملتقى في إطار مبادرات الأزهر للاحتفال بالخط العربي ، والتوعية بأهمية اللغة العربية ومكانتها العالمية ، وتحقيق الأهداف الهادفة إلى الحفاظ على الهوية العربية والإسلامية ، وتطوير المجالات الفنية التي تتعامل مع التصاميم. الزينة وطرق الكتابة التي تستخدم الحروف العربية.

المصدر : akhbarelyom.com

رابط مختصر