النهار يمني – إدانة الحوثيين بالسجن ثماني سنوات على صحفي

نارمين محمدوك
اليمن
نارمين محمدوك25 فبراير 2022آخر تحديث : منذ 3 أشهر
النهار يمني – إدانة الحوثيين بالسجن ثماني سنوات على صحفي

أدانت منظمة غير حكومية ونقابة ، الحكم الصادر عن محكمة خاضعة لسيطرة المتمردين الحوثيين بالسجن ثماني سنوات على الصحفي نبيل السعداوي.

وحكمت محكمة أمن الدولة بالعاصمة صنعاء ، الثلاثاء ، على السعداوي بالسجن ثماني سنوات ، بتهمة “تشكيل عصابة مسلحة تابعة للعدوان” ، في إشارة إلى التحالف الذي تقوده السعودية ضد الحوثيين.

وجاء في الحكم ، الذي نشرته النسخة الحوثية من “سبأ” ، أن السعداوي وثلاثة آخرين حكم عليهم بالسجن ثماني سنوات ، بينما حكم على خمسة آخرين بالسجن سبع سنوات وشخص آخر بخمس سنوات.

في 21 سبتمبر 2015 اختطف الحوثيون السعداوي وأخفوا مصيره عن أقاربه.

أعربت المنظمة الوطنية للصحفيين اليمنيين (صدى) ، عن رفضها القاطع للحكم الصادر بحق السعداوي ، واعتبرته “باطلًا لا يستند إلى القانون ، وجريمة ارتكبتها الجماعة بحق السعداوي كمحاولة و استمرارا للاستهداف الممنهج لحريات الصحافة “.

وشددت في بيان على ضرورة منح السعداوي الحق في الحرية والإفراج عنه فورا وتعويضه تعويضا عادلا عما تعرض له في سجون جماعة الحوثي خلال فترة الخطف التي استمرت ست سنوات.

وقالت إن “انتهاكات جماعة الحوثي المستمرة بحق الصحفيين ومصادرة حرياتهم ومحاكماتهم في ظروف غير مشروعة تتطلب من جميع الجهات المعنية على المستويين المحلي والدولي التدخل السريع لحماية حقوق وحريات الإعلام في اليمن”.

وشددت على “مراجعة وسائل وآليات المناصرة والضغط والدعم التي تضمن حماية الصحفيين اليمنيين وتمنحهم الحق في حياة كريمة وحرية ممارسة المهنة ورعاية أسرهم”.

من جهته ، قال عضو مجلس نقابة الصحفيين اليمنيين نبيل الأسدي ، إن الأحكام الصادرة بحق الزميل نبيل السعداوي “انتهاك يضاف إلى سلسلة الانتهاكات التي تعرض لها ، وفي ضوء ذلك”. للقضاء نهبته المليشيات القمعية “.

وطالب الأسدي ، في منشور على فيسبوك ، بالإفراج الفوري وغير المشروط عن السداوي ، معربًا في السياق ذاته عن إدانته للحكم “كاملاً ومفصلاً”.

في أبريل / نيسان 2020 ، حكمت محكمة يسيطر عليها الحوثيون على 4 صحفيين يمنيين بالإعدام ، بينهم المنصوري ، وحكمت على 6 آخرين بالسجن ، بعد قرابة 5 سنوات على اختطافهم.

ويطالب الحكم غير النهائي بإعدام 4 صحفيين هم عبد الخالق عمران وأكرم الوليدي وحاريث حامد وكذلك المنصوري.

تقول وسائل الإعلام ومنظمات حقوق الإنسان داخل اليمن وخارجه إن الصحفيين يتعرضون لانتهاكات وجرائم متعددة من قبل جميع أطراف النزاع.

يشير تقرير حديث لمنظمة “صحفيات بلا قيود” (غير حكومية) إلى وقوع 278 انتهاكًا للحريات الإعلامية في اليمن خلال سبع سنوات.

المصدر : WWW.ALHARF28.COM

رابط مختصر