النهار تركي – أردوغان: تركيا ستتغلب على المشاكل الحالية في فترة وجيزة

هبة علي
تركيا
هبة علي11 مارس 2022آخر تحديث : منذ شهرين
النهار تركي – أردوغان: تركيا ستتغلب على المشاكل الحالية في فترة وجيزة

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ، الأربعاء ، إن بلاده ستتغلب على المشاكل التي تعيشها حاليا في غضون فترة وجيزة كما فعلت في الماضي.

وأوضح في كلمة ألقاها خلال مشاركته في اجتماع الكتلة البرلمانية لـ “حزب العدالة والتنمية” بالعاصمة أنقرة ، أن تركيا أثبتت مقاومتها للصدمات مرة أخرى من خلال قوتها الإنتاجية والتوظيفية.

وأضاف: “بفضل أسسنا الاقتصادية القوية والسياسات الفعالة التي نفذناها ، أصبحنا من الاقتصادات التي أظهرت أسرع قدرة على التعافي خلال فترة تفشي (كورونا)”.

وأشار إلى أنه عندما انكمش الاقتصاد العالمي بنسبة 3.1 في المائة عام 2020 ، حقق الاقتصاد التركي نموا بنسبة 1.8 في المائة ، مما جعل تركيا والصين هما الدولتان الوحيدتان اللتان سجلا نموا إيجابيا خلال تلك الفترة.

وأشار أيضا إلى أن الاقتصاد التركي حقق أعلى معدل نمو في العشر سنوات الماضية عام 2021 بنسبة 11 بالمئة.

وذكر أن حصة المواطن التركي من الناتج المحلي الإجمالي ، على الرغم من ارتفاع أسعار الصرف ، ارتفعت في عام 2021 بأكثر من 900 دولار مقارنة بالعام السابق ، لتصل إلى 9539 دولارًا.

وأكد أن المؤشرات الأولية مثل معدل استغلال الطاقة التصنيعية ومؤشر مديري المشتريات واستهلاك الكهرباء تشير إلى استمرار النمو الاقتصادي في عام 2022.

وأضاف: “في العام الماضي ، زادت صادراتنا بنسبة 33 في المائة لتصل إلى أكثر من 225 مليار دولار ، مسجلة رقماً قياسياً. ومن ناحية أخرى ، انخفض عجز تجارتنا الخارجية بنسبة 7.5 في المائة إلى 46.2 مليار دولار”.

قال أردوغان إن الزيادة المفرطة في أسعار السلع الأساسية بسبب التوتر بين روسيا وأوكرانيا أثرت أيضًا بشكل سلبي على التضخم في تركيا.

وأشار إلى أن حكومته اتخذت خطوات عديدة لتحسين القوة الشرائية للمواطن التركي.

وأضاف أردوغان “خلال الفترة المقبلة ، سنواصل اتخاذ كافة الإجراءات لضمان أمن الإمدادات السلعية واستقرار الأسعار”.

وحول نظام الودائع المحمي من تقلبات أسعار الصرف ، أوضح أردوغان أن المواطنين أبدوا اهتماما كبيرا به ، مشيرا إلى أن إجمالي الودائع فيه بلغ نحو 550 مليار ليرة تركية.

وتطرق الرئيس التركي أيضا إلى التضخم ، مشيرا إلى أن بلاده ليست الوحيدة التي تعاني منه ، بل الدول المتقدمة تواجه نفس المشاكل.

وتابع: “ما لم تؤخذ هذه الحقيقة بعين الاعتبار فإن كل تقييم سيكون ناقصاً وخاطئاً”.

المصدر: www.turkpress.co

رابط مختصر