انضمام نيمار إلى ركب منتقدي أرضيات ملاعب “كوبا أمريكا” في البرازيل

عبد الرحمن هشام
رياضة
انضمام نيمار إلى ركب منتقدي أرضيات ملاعب “كوبا أمريكا” في البرازيل

أنضم النجم البرازيلي، نيمار جونيو، إلى ركب منتقدي أرضيات ملاعب بطولة “كوبا أمريكا” في البرازيل.

ونشر نيمار رسالة عبر حسابه، على موقع “إنستغرام” للتواصل الاجتماعي، صورة لهدفه في فوز البرازيل على بيرو بأربعة أهداف دون رد، مرفقة بتعليق منتقدا فيه أرضية الملعب.

وأشار نيمار أن أرضية ملعب “نيلتون سانتوس” في ريو دي جانيرو، تحتاج إلى إصلاح، مرفقا تدوينته بعدة رموز ضاحكة.

ولا يعتبر نيمار أول شخصية تنتقد ملاعب “كوبا أمريكا” في البرازيل، حيث سبق وانتقد مدرب الأرجنتين، ليونيل سكالوني، أرضية ملعب نادي بوتافاغو، بعد تعادل فريقه مع تشيلي.

ووفقا لما نقله موقع “غول” الرياضي العالمي قال حينها سكالوني، إن فريقه وجد نفسه أمام أرضية ملاعب لا تجعله يلعب بالطريقة الملائمة أكثر من 10 دقائق في الشوط الأول.

وانتقد أيضا قائد المنتخب الأرجنتيني، ليونيل ميسي، ذات الأرضية بقوله، إنها لم تساعد الفريق على اللعب بصورة جيدة.

وتطرق أيضا حارس بيرو، بيدرو غاييسي إلى مشكلة أرضية الملعب ووصفها بـ”الرطبة الهشة المليئة بالحفر الصغيرة، التي تجعل التمريرات صعبة للغاية”، وأشار إلى أن حالة العشب كانت سيئة للغاية.

ونوه إلى أن ذات المشكلة موجودة في ملعب “أرينا بانتانال” الذي سيستضيف مباراة الأرجنتين وبيرو في 28 يونيو/حزيران الجاري.

وعبر مدرب تشيلي مارتين لاسارتي عن خشيته من أرضية الملعب الذي استضاف مباراة منتخبه مع بوليفيا التي انتهت بفوز فريقه بهدف دون رد.

وكانت الانتقادات عينها وجهت سنة 2019 عندما استضافت البرازيل البطولة على أرضها وأحرزت اللقب.

والجدير بالذكر إن البرازيل تستضيف حاليا بطولة كوبا أمريكا، التي تستمر حتى 10 يوليو/تموز المقبل.

نيمار , البرازيل , بطولة كوبا أمريكا , الملعب

المصدر : سبوتنيك

رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة