النهار اقتصاد – خلافات غربية حول فرض عقوبات على الوقود الروسي

uull uull
مال وأعمال
uull uull10 مارس 2022آخر تحديث : منذ شهرين
النهار اقتصاد – خلافات غربية حول فرض عقوبات على الوقود الروسي

وقالت المتحدثة باسم البيت الأبيض جين بساكي “إنني أنظر إلى هذا من منظور مختلف عن الجهود المنسقة السابقة” بشأن العقوبات التي فرضها الغرب على روسيا بعد الحرب على أوكرانيا.

وشددت خلال مؤتمرها الصحفي اليومي على “الظروف المختلفة للغاية” للأمريكيين والأوروبيين من حيث الاعتماد على الوقود الروسي ، حيث أن اعتماد الولايات المتحدة عليه ضعيف ، على عكس بعض الدول الأوروبية.

وأوضحت بساكي أن الرئيس الأمريكي جو بايدن “لم يتخذ قرارًا في هذه المرحلة” بشأن إجراء أحادي الجانب من جانب الولايات المتحدة ، في وقت يعد فيه نواب الأغلبية الديمقراطية والمعارضة الجمهورية مشروع قانون يحظر واردات النفط الروسية.

يحرص البيت الأبيض بشدة على عدم كسر التماسك شبه التام الذي أظهره الغرب حتى الآن فيما يتعلق بالعقوبات الاقتصادية ضد روسيا.

أثيرت قضية الوقود الروسي ، بحسب الإدارة الأمريكية ، خلال مؤتمر بالفيديو عقد يوم الاثنين بين بايدن ونظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون والمستشار الألماني أولاف شولتز ورئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون.

وقال بيان صادر عن البيت الأبيض إن القادة الأربعة “عازمون على مواصلة زيادة التكاليف” المفروضة على روسيا ردا على الحرب في أوكرانيا.

من جانبها ، قالت الإليزيه إن الزعماء “عازمون على تشديد العقوبات” على روسيا وبيلاروسيا ، بينما قال داونينج ستريت إن الزعيمين “عازمان على مواصلة الضغط على روسيا”.

أما البيان الذي أصدرته برلين عقب المحادثات ، فلم يتطرق إلى موضوع العقوبات ، مشيرا على وجه الخصوص إلى أن الاجتماع ناقش “احتمالات جديدة (لتقديم) مساعدات إنسانية لأوكرانيا”.

وكان شولتز أعلن يوم الاثنين أن واردات الطاقة من روسيا “ضرورية” لـ “الحياة اليومية للمواطنين” في أوروبا ، مؤكدا أنه لا يمكن تأمين إمدادات القارة بطريقة أخرى في المرحلة الحالية.

من جانبه ، يتعرض بايدن لضغوط متزايدة من المشرعين من جميع الأطياف لقطع هذا المصدر الرئيسي للدخل عن موسكو.

لكن الولايات المتحدة تستورد كميات محدودة فقط من الخام الروسي ، خاصة أنها من أكبر منتجي النفط. يكرر بايدن في كل مرة يُسأل فيها عن هذا الحظر أنه “لا شيء مستبعد”.

المصدر: www.skynewsarabia.com

رابط مختصر