النهار اقتصاد – لمنع 3 أزمات عالمية .. مصر تستعد لمشروع زراعي ضخم

uull uull
مال وأعمال
uull uull23 مايو 2022آخر تحديث : منذ شهر واحد
النهار اقتصاد – لمنع 3 أزمات عالمية .. مصر تستعد لمشروع زراعي ضخم

يرى الاقتصاديون الذين تحدثوا لـ “سكاي نيوز عربية” أن هذه الخطوة المصرية الجديدة مهمة لحماية مصر من 3 أزمات عالمية ، وهي تداعيات الحرب الروسية الأوكرانية ، والتغير المناخي ، ووباء كورونا الذي تسبب في تعطيل شحنات الحبوب. وخاصة القمح الذي تعتبر مصر من أكبر مستورديها. .

وبحسب مدير مشروع مصر المستقبلي للإنتاج الزراعي بهاء الغنام ، فإن التكلفة الاستثمارية ورأس المال العامل للمشروع ستصل إلى 133 مليار جنيه بنهاية عام 2024 ، بينما قدر الرئيس عبد الفتاح السيسي تكلفة الزراعة. فدان بين 200 ألف و 300 ألف جنيه للدونم علق قائلا: هذه الأسعار من ثلاث سنوات أي مليون فدان. الدول تخشى 250 مليار جنيه اليوم “.

تفاصيل “مستقبل مصر”

قال عبد الغفار السلموني نائب رئيس غرفة صناعة الحبوب باتحاد الصناعات المصرية إن مصر تعتمد كثيرا على البلدين المتحاربين روسيا وأوكرانيا في إدارة احتياجاتها من القمح وزيت عباد الشمس بالإضافة إلى مساهمة البلدين في نسبة كبيرة من الدخل السياحي. لذلك كان من الضروري البحث عن مشاريع الاكتفاء الذاتي.

يقع مشروع “مستقبل مصر” للإنتاج الزراعي بالصحراء الغربية على أراض مستصلحة تبلغ مساحتها حوالي 1.5 مليون فدان ، ويهدف إلى تلبية احتياجات مصر من المحاصيل الإستراتيجية وخاصة القمح.

يتضمن المشروع 3 مراحل تشغيلية ، تبدأ بصوامع تخزين الحبوب ، ومحطات البذور ، ومختبرات تحليل التربة ، وثلاجات حفظ الخضار. وتشمل المرحلة الثانية مشاريع تجميد الفواكه ، ومصانع البصل المجفف والثوم ، وتعبئة وتعبئة البقوليات وزيوت الطعام وأعلاف الماشية ، بينما تشمل المرحلة الثالثة مصنع السكر ، وأخرى لإنتاج الزيوت وفرز البرتقال وتعبئته. .

فوائد متعددة

أعرب عادل زيدان ، رئيس جمعية مستثمري مشروع المليون ونصف المليون فدان ، عن تفاؤله بمشروع “مستقبل مصر” ، معتبرا أن الاسم يحمل أهمية كبيرة لأهميته في تحقيق الأمن الغذائي لمصر.

وعلى صعيد أرباح الاستثمار ، أشار زيدان إلى أن الاستثمار الزراعي له عائد مجزي ، حيث يوفر عوائد لا تقل عن 24 بالمائة من رأس مال المشروع ، خاصة أنه يستوعب مشاريع الاستزراع السمكي وتربية المواشي والدواجن وصناعة الأعلاف وتكرير النفط و التعبئة والتغليف وغيرها.

سجلت صادرات مصر الزراعية 5.6 مليون طن عام 2021 بقيمة تجاوزت 3 مليارات دولار ، مدعومة بارتفاع صادرات الموالح والبطاطس والبصل والفراولة والبنجر العلف والفاصوليا والبطاطس والرمان والجوافة والفلفل والثوم والبطيخ ، والمانجو التي زادت من حصيلة صادرات مصر السلعية غير البترولية لتصل إلى 31 مليار دولار خلال عام 2021.

ويشير السلموني إلى أهمية المشروعات الزراعية السابقة في التخفيف من الأزمات العالمية على مصر ، مثل مشروع زراعة مليون ونصف فدان ، ومشروعية زراعة توشكى والدلتا الجديدة ، وهو ما انعكس في زيادة الإنتاج المحلي من القمح والذرة والأرز والمحاصيل الاستراتيجية الأخرى ، وانخفاض الطلب على النقد الأجنبي. وتحقيق تطور ملحوظ في صادرات مصر الزراعية.

أكد السلاموني أن مضاعفة السعة التخزينية للصوامع في مصر خلال السنوات السبع الماضية عززت قدرة الدولة على توفير مخزون سلعي لعدة أشهر لحماية البلاد من تقلبات السلع في الأسواق العالمية.

وتستهدف مصر زيادة المساحة المزروعة بمحصول القمح بمقدار 1.5 مليون فدان خلال السنوات الثلاث المقبلة ، فيما تقدر إنتاجية الفدان بـ 3 أطنان.

المصدر: www.skynewsarabia.com

رابط مختصر