فيروس كورونا: استنفار في الصين بعد الإعلان عن بؤر جديدة للوباء

uull uull
صحة ولياقة
فيروس كورونا: استنفار في الصين بعد الإعلان عن بؤر جديدة للوباء

وسجلت السلطات الصحية الصينية ثلاثين إصابة جديدة، السبت، في مقاطعة فوجيان ومدينة تشونغتشينغ المترامية الأطراف، التي يزيد عدد سكانها عن ثلاثين مليون نسمة.

كما تأكد انتشار سلالة “دلتا” من الفيروس في العاصمة بكين ومقاطعات أخرى، ما أدى إلى إجراء فحوصات جماعية وفرض قيود على أكثر من مليون شخص.

ورُبطت أكثر من 200 إصابة بسلالة دلتا على مستوى البلاد بمقاطعة جيانغسو الشرقية، حيث ثبتت إصابة عمال نظافة في مطار في مدينة نانجينغ. وقيل الإصابات مرتبطة بطائرة وصلت من روسيا في 20 يوليو/ حزيران.
وتُجري الصين فحوصات جماعية لأكثر من تسعة ملايين شخص في نانجينغ.
ويعد تفشي المرض من الناحية الجغرافية هو الأكبر منذ عدة شهور، ما يمثل تحديا لجهود صارمة تبذلها الصين، التي اعتمدت على الاختبارات الجماعية وعمليات الإغلاق والتعقب السريع لمن اتصلوا بمصابين.
وقالت السلطات إن الحالات الجديدة التي أبلغ عنها السبت في مقاطعة فوجيان ومدينة تشونغتشينغ شملت مريضا زار مدينة شيان السياحية بمقاطعة شنشي، وطاقم شحن دولي في شركة طيران شيامن عاد مؤخرا من الخارج.

تساؤلات حول اللقاحات

ألقت أعلى هيئة تأديبية في الصين باللوم على مسؤولي مطار نانجينغ بسبب “ضعف الإشراف وانعدام المهنية الإدارية” بما في ذلك عدم عزل موظفي النظافة الذين عملوا في الرحلات الدولية عن أولئك العاملين على الرحلات الداخلية.

ونقلت وسائل الإعلام المحلية الأسبوع الماضي عن مسؤول طبي رفيع في المدينة قوله إن معظم مرضى نانجينغ الأوائل هم من المطعمين، الأمر الذي دفع مستخدمي الإنترنت للتشكيك في فعالية اللقاحات المحلية.

وقالت لجنة الصحة الوطنية إنه تم حتى الآن إعطاء أكثر من 1.6 مليار جرعة لقاح في جميع أنحاء الصين حتى الجمعة، فيما لم تقدم أي أرقام عن عدد الأشخاص الذين تم تطعيمهم بالكامل، بحسب فرانس برس.

وقال مسؤولو الصحة الصينيين إنهم يهدفون إلى تطعيم 80 في المئة من السكان بشكل كامل بحلول نهاية العام.

المصدرBBC NEWS عربي
كلمات دليلية
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة