موقف طريف بين ملكة بريطانيا وسياح أمريكيين لم يتعرفوا عليها

اميرة الحاج
سياحة
موقف طريف بين ملكة بريطانيا وسياح أمريكيين لم يتعرفوا عليها

أعلن أحد المساعدين لملكة بريطانيا إليزابيث الثانية، هذا الأسبوع، عن موقف طريف جرى بينها وبين بعض السائحين الأمريكيين.
وقال ريتشارد غريفين، وهو ضابط الحراسة السابق للملكة، والذي ظل يعمل مع العائلة المالكة البريطانية لأكثر من 30 عاما لـصحيفة “ذا تايمز” البريطانية، إن السائحين لم يتعرفوا على الملكة أثناء تجولها خارج منزلها في بالمورال باسكتلندا، بل سألوها “إن كانت قابلت نفسها”.
وأضاف غريفين للصحيفة أن السائحين سألوا ملكة بريطانيا (95 عاما) عما إن كانت تعيش في المنطقة، فأجابت أن لديها منزلا في الجوار.
وعندما سألوها عما إذا كانت قابلت ملكة بريطانيا في يوم من الأيام، ردت عليهم ساخرة بالإشارة إلى غريفين وقالت: “لا ولكن هذا الشرطي قابلها”.
وتابع ريتشارد غريفين أن السائحين الأمريكيين غادروا بعد ذلك دون أن يدركوا أنهم التقوا ملكة بريطانيا، إليزابيث الثانية.
وجاء تصريحات غريفين تزامنا مع قضاء ملكة بريطانيا حاليا إجازتها الصيفية في قلعتها في بالمورال، اسكتلندا، حيث تحافظ على إخفاء هويتها، وتستمتع بالنزهات والتنزه مع كلابها.
وتعتبر زيارة هذا العام أول زيارة صيفية للملكة إلى بالمورال دون زوجها الراحل الأمير فيليب، الذي توفي في شهر نيسان/ أبريل الماضي.
وتعد قلعة بالمورال بمثابة مكان خاص للزوجين، حيث قضت هي والأمير فيليب جزءا من شهر عسلهما فيها عام 1947.

المصدرسبوتنيك
رابط مختصر

عذراً التعليقات مغلقة