التخطي إلى المحتوى

أعلن آبل عن تحديث جديد لها “آي أو إس14.5″ والخاص بعمليات التحقق من مواقع الويب الاحتيالية.

وبحسب البوابة العربية للأخبار التقنية , يتيح التحديث الجديد التحقق من مواقع الويب الاحتيالية من خلال خوادم الوكيل الخاصة بها، كحل بديل للحفاظ على خصوصية المستخدم ومنع تسرب عناوين” آي بي” إلى شركة غوغل.

 

ويكثف تحديث آبل على الأمان في متصفح سفاري، حيث تنبه المستخدمين بشأن مواقع الويب الخطرة التي تم الإبلاغ عنها على أنها خادعة أو ضارة عبر عرض لافتة تقول: تحذير موقع ويب احتيالي.

و تعتمد آبل على التصفح الآمن من غوغل – أو التصفح الآمن من تينسنت للمستخدمين في الصين.

ويظهر التصفح الآمن قائمة الحظر التي توفر قائمة بعناوين لموارد الويب التي تحتوي على برامج ضارة أو محتوى تصيد، لمقارنة بادئة التجزئة المحسوبة من عنوان موقع الويب والتحقق مما إذا كان موقع الويب احتياليًا.

 

ويؤدي أي تطابق مع قاعدة البيانات إلى طلب متصفح سفاري من غوغل أو تينسنت الحصول على القائمة الكاملة لعناوين “يو آر إل”، وبالتالي منع وصول المستخدم إلى الموقع مع عرض تحذير.

ومع “آي أو إس  14.5″، فمن المتوقع إعادة توجيه جميع عمليات التحقق عبر خادم وكيل مملوك لشركة آبل، مما يجعل جميع الطلبات تظهر على أنها صادرة من عنوان آي بي نفسه.

 

ويعتبر التغيير الجديد جزءًا من عدد من الإجراءات الموجهة نحو الخصوصية التي تطرحها آبل حديثًا، بما في ذلك إلزام مطوري التطبيقات بالكشف عن ممارسات جمع البيانات في قوائم متجر التطبيقات باستخدام ملصقات الخصوصية.

وحسب موقع “زين إكسبت ويب” ما يزال آي أو إس 14.5 في المرحلة التجريبية حاليًا، ومن المقرر إطلاقه في وقت لاحق من هذا الربيع.

المصدر: عكاظ السعودية

التعليقات