النهار خليجات – تفاهم بين شرطة أبوظبي وهيئة الدعم الاجتماعي

عبد الرحمن هشام
أخبار السعودية والخليج
عبد الرحمن هشام18 يناير 2022آخر تحديث : منذ 4 أشهر
النهار خليجات – تفاهم بين شرطة أبوظبي وهيئة الدعم الاجتماعي

وقعت القيادة العامة لشرطة أبوظبي وهيئة أبوظبي للدعم الاجتماعي مذكرة تفاهم لتعزيز التعاون المشترك بين الطرفين ، وتوفير فرص عمل مناسبة لمستفيدي الهيئة ، وإشراكهم في برامج تساعد على تنمية مهاراتهم ودمجهم. في سوق العمل بما يتناسب مع إمكانياتهم والمشاركة في عمل كلنا شرطة وعمل تطوعي لتأكيد دورهم في خدمة المجتمع بناءً على قدراتهم وقدراتهم.

وجرت مراسم التوقيع فعلياً ، ووقعها اللواء سالم شاهين النعيمي مدير قطاع الموارد البشرية ، وعبدالله حميد العامري مدير عام الهيئة عن شرطة أبوظبي.

وأوضح اللواء سالم شاهين النعيمي ، مدير قطاع الموارد البشرية بشرطة أبوظبي ، أن المذكرة تنطلق من توجيهات القيادة الرشيدة بشأن التعاون والتنسيق المشترك بين كافة الجهات والمؤسسات الحكومية الاتحادية والمحلية ، وتعزيزاً للفاعلية. من أجل تحقيق الرؤية والأهداف المشتركة بين الجانبين وتضافر الجهود وتبادل الخبرات التدريبية. .

وأشار إلى حرص شرطة أبوظبي واهتمامها بتعزيز شراكاتها مع مختلف الجهات الحكومية الاتحادية والمحلية وتحقيق التواصل والتنسيق المستمر مع الجهات الحكومية المختلفة ، حيث يعد مبدأ استراتيجياً مهماً تنتهجه في تنفيذ رؤيتها وتطلعاتها المستقبلية.

من جهته ثمن عبدالله حميد العامري مدير عام هيئة أبوظبي للدعم الاجتماعي التعاون مع القيادة العامة لشرطة أبوظبي في تكامل الجهود والعمل بين المؤسسات الحكومية المختلفة كنظام متكامل تحت مظلة حكومة أبوظبي بما يحقق الأهداف الاستراتيجية لهيئة أبوظبي للدعم الاجتماعي في المشاركة الإيجابية وتوفير الحياة الكريمة للمواطنين. في إمارة أبوظبي.

وأضاف: “يأتي توقيع هذه الاتفاقية تعزيزاً لجهود التعاون بين الهيئة والقيادة العامة لشرطة أبوظبي ، حيث نتج عن هذا التعاون تعيين 34 مستفيداً في مختلف المجالات ، سيكون بموجبه قاعدة بيانات متنوعة. إنشاء وتحديد البرامج اللازمة ، بالإضافة إلى تبادل المعرفة والخبرات ، وتوفير فرص عمل مناسبة للمستفيدين ، والهيئة ومشاركتهم في البرامج التي تساعد على تنمية مهاراتهم ودمجهم في سوق العمل والأهداف الاستراتيجية الأخرى.

وبموجب المذكرة ، ستنفذ شرطة أبوظبي دورات تدريبية وورش عمل لتمكين مستفيدي الهيئة من الانخراط في المجال الشرطي ، وإنشاء قاعدة بيانات متنوعة للشرائح بما يتناسب مع الاحتياجات التي تخدم الجانبين ، وتحديد البرامج التي تساعد مستفيدي الهيئة على الانخراط. في سوق العمل ، تأكيد دورهم في خدمة المجتمع وتنفيذ العمل التطوعي المناسب. .

المصدرwww.alkhaleej.ae
رابط مختصر