النهار خليجات – وزير الصحة يهدي أبناء الفقيد جعفر محمد علي الدمستاني وسام الأمير سلمان للاستحقاق الطبي

عبد الرحمن هشام
أخبار السعودية والخليج
عبد الرحمن هشام21 فبراير 2022آخر تحديث : منذ 3 أشهر
النهار خليجات – وزير الصحة يهدي أبناء الفقيد جعفر محمد علي الدمستاني وسام الأمير سلمان للاستحقاق الطبي

اكدت وزيرة الصحة الفائقة بنت سعيد الصالح ، فخر حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك البلاد حفظه الله ، وتقدير سموه. صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد ورئيس مجلس الوزراء. بارك الله في الجهود الوطنية المخلصة لجميع العاملين الصحيين في الخطوط الأمامية للتصدي لفيروس كورونا ، والجهود الجبارة والتضحيات الكبيرة التي تم تقديمها ، وحرصهم على الحفاظ على الأمن الصحي للمملكة من خلال عطاءهم المستمر في مواجهة الظروف الاستثنائية للوباء.

جاء ذلك عندما التقى وزير الصحة “محمد وفاطمة” نجلي المرحوم جعفر محمد علي الدمستاني الذي كان يعمل في الخطوط الأمامية لمواجهة جائحة فيروس كورونا (كوفيد -19) في مركز الحجر. في مستشفى المحرق لرعاية المسنين حيث استحق تكريمه بحصوله على وسام الأمير سلمان. بن حمد آل خليفة للاستحقاق الطبي ، تقديراً لكل عرض جيد قدمه ولكل جهد مخلص بذله من أجل الوطن.

وقال وزير الصحة: ​​”لمسة من الولاء لأهل العطاء ، ووقفة تكريم وامتنان لمن وافته المنية ، تقديراً للمتوفى وتقديراً لدوره وتفانيه وإسهاماته النبيلة خلال فترة عمله في الدولة”. الوزارة التي جسدت أعمق معاني العطاء الوطني والإنساني المشرف “. معربة عن خالص تعازيها ومواساتها لأسرة الفقيد كافة ، مؤكدة أن فقدان الراحل الله عز وجل يشهد له الجميع إخلاصه في عمله وحسن أخلاقه وإخلاصه وإخلاصه في أداء واجبه المهني ، ليس فقط على زملائه في العمل بل على النظام الصحي في البحرين حيث الفقيد رحمه الله وسلمه. ويمثل أحد الأبطال المميزين في وقت واجه فيه القطاع الصحي تحديات استثنائية لمواجهة تداعيات فيروس كورونا كوفيد 19.

وأوضح وزير الصحة أن العاملين الصحيين في الخطوط الأمامية قدموا رسالة نبيلة خلال العامين الماضيين ، خاصة من عملوا في منشآت القطاع الصحي المخصصة لمواجهة فيروس كوفيد 19 ، وقدموا أروع الأمثلة. من التفاني في أداء واجبهم الوطني والإنساني والمهني في الحفاظ على صحة أفراد المجتمع وسلامتهم سعياً وراء درجات أعلى من الأمن الصحي ، مؤكدين أنهم نموذج ونموذج يحتذى به في التفاني والإخلاص والاحتراف ، وهذا إن التكريم يستحق ويستحق عن الجهود المبذولة بكل إخلاص وإخلاص.

من جانبهم ، ثمن أبناء الفقيد اللفتة الكريمة من جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد حفظه الله ورعاته ، وصاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد. رئيس مجلس الوزراء حفظه الله بمنح والدهم المتوفى هذا الوسام ، وهو تجسيد لمعنى الولاء تخليداً لذكرى الفقيد ، ستبقى شاهدة على إخلاص وإخلاص أحد أبناء البحرين المخلصين. كرس نفسه لعمله في وزارة الصحة لما يقرب من 25 عامًا ، عمل خلالها على خدمة المرضى والعمل من أجل راحتهم. وأكدوا عزمهم على مواصلة مسيرة والدهم في خدمة مملكة البحرين العزيزة.

المصدر : www.bna.bh

رابط مختصر